ماهي اسباب الاصابة بالفشل الكلوي





القاهرة / أوضح الدكتور أسامة عبد الله، استشاري أمراض الكلى نائب مدير مستشفى دار الشفاء بالقاهرة، أن العوامل المؤدية للفشل الكلوي تنقسم إلى عوامل أساسية مثل الإصابة المزمنة بمرض السكر أو ارتفاع ضغط الدم المزمن مدة تزيد عن العشر سنوات، وكذلك استخدام المسكنات بكثافة وبعض المضادات الحيوية التي لها تأثير ضار على الكلى.

وهناك عوامل ثانوية تؤدى إلى قصور الكلى المزمن مثل بعض أمراض المناعة كالزئبة الحمراء والتهاب الأوعية ومثل وجود تاريخ مرضى في العائلة للفشل الكلوي، وكذلك العدوى والالتهابات المتكررة في المسالك البولية أو الحصوات المتعددة في كلتا الكليتين.

وعلاج الفشل الكلوي قد يكون علاجا دوائيا تحفظيا لفترة قد تطول أو تقصر ولكنه ينتهي إما بالغسيل الكلوي المنتظم أو بزراعة الكلى.

والتكلفة المتزايدة على ميزانية الصحة في الدول المتقدمة والنامية تفرض التصدي لهذه المشكلة من منظور الوقاية، حيث أعلن البنك الدولي أن الوقاية تكلف نحو واحد في الألف من تكلفة العلاج وهذا هو الحل الوحيد للدول النامية.

وهناك دول نجحت في التعامل مع هذه المشكلة القومية والتي تذكر في بعض الدوريات تحت مصطلح الوباء الكلوي المزمن وقصـص النجاح هـذه تعتمد على التعامل مع الأسباب الرئيسية المؤدية إلى الفشل الكلوي المزمن، مثل ارتفاع ضغط الدم، ومرض السكر وحصوات الكلى والاهتمام بعلاج هذه الأمراض حتى لا تؤدى إلى فشل كلوي.

ترشيد استخدام المسكنات والمضادات الحيوية التي تضر الكلى هي إحدى السياسات المهمة في هذا المجال.

الرصد والكشف المبكر في المجموعات الأكثر تعرضا حتى يمكن منع أو تأخر حدوث الفشل الكلوي.

تابعي أهم وآخر الأخبار على مجلة المراة