علاج جديد للتخلص من الوزن الزائد


أكد فريق بحثي بجامعة بورتو البرتغالية نجاحهم في تجربة لقاح مضاد للسمنة على فئران التجارب وإمكانية تحقيق نجاح مماثل عند تجربة اللقاح على الإنسان.


وتعتمد فكرة اللقاح على حقن جزيئات من هرمون غيرلين محمولة على جسيمات فيروسية غير ممرضة، مما يؤدي إلى تحفيز جهاز المناعة لإنتاج أجسام مضادة لهرمون غيرلين المسؤول عن تنشيط الشهية.


وأشارت نتائج الدراسة أن الفئران التي حقنت باللقاح، تناولت الطعام بكميات أقل بنسبة 50 في المائة، واستطاعت حرق المزيد من السعرات الحرارية، مقارنة بالفئران التي لم تحقن باللقاح، كما أن تأثير اللقاح استمر لمدة نحو 18 شهرا، وهي مدة تماثل نحو أربع سنوات في حالة تطبيق اللقاح على الإنسان.


كما أفاد الباحثون أن إنتاج لقاح مضاد للسمنة يجنب الإنسان الآثار الجانبية للعقاقير المنحفة ومثبطات الشهية، بينما شكك آخرون في سهولة إنتاج هذا اللقاح باعتبار أن آليات التحكم في الشهية والوزن من الأمور المعقدة التي يصعب التحكم فيها عن طريق مصل أو لقاح.

تابعي أهم وآخر الأخبار على مجلة المراة